كل ما يخص الدراسة في بريطانيا

كل ما يخص الدراسة في بريطانيا ، تضم بريطانيا عدد هائل من الجامعات المصنفة عالميًا والتي تُقدم مستويات وبرامج دراسية متقدمة جدًا وهذا ما جعلها محط أنظار عدد كبير من الطلاب

0 857

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

تحظى الدراسة في بريطانيا بسمعة طيبة جدًا ووجود فعلي على الساحة الدولية وخصوصًا فيما يخص مرحلة التعليم الجامعي وما بعد الجامعي، ولاسيما أن الدولة تضم عدد هائل من الجامعات العريقة والمرموقة التي تُقدم برامج تعليمية مُتقدمة جدًا في كل المجالات والفروع العلمية؛ وهذا ما جعلها مقصد عدد هائل من الطلاب الدوليين من أجل الحصول على العلم والمعرفة داخل جامعات وكليات بريطانيا، ولذلك؛ فإن هذا المقال المُقدم عبر موقع هجرة بوست سوف يتناول معلومات هامة حول كل ما يخص الدراسة في بريطانيا

مميزات الدراسة في بريطانيا

هناك عدد كبير من المزايا الرائعة التي يُمكن لكل طالب أن يحصل عليها إذا ما تمكن من الحصول على فرصة تعليم في أحد جامعات بريطانيا، ومن أهم إيجابيات الدراسة في بريطانيا ما يلي:

جودة تعليم فائقة

جودة التعليم في المملكة المتحدة تبلغ مستوى مرتفع جدًا، وسوف يحصل الطالب من خلالها على شهادة دراسية معترف بها على مستوى العالم؛ غير أن معدل التوظيف لخريجي جامعات بريطانيا مرتفع جدًا؛ نظرًا إلى معظم البرامج التعليمية سواء فيما يخص البكالوريوس أو الماجستير والدكتوراه تُركز على تنمية المهارات التي يحتاج إليها سوق العمل بشكل كبير.

تجربة حياة مختلفة

الشعب البريطاني وإن كان ليس من الشعوب القادرة على الإندماج مع الآخرين بسهولة؛ إلّا أنه شعب ذو ثقافة وعلم ورقي وهو شعب مُتقدم تكنولوجيًا، كما أن  الحياة في بريطانيا تتسم بالهدوء وتوفير بيئة مناسبة للعمل والإبداع، وبها أيضًا عدد كبير من المناظر الطبيعية والمزارات السياحية الساحرة التي تبعث في النفس التفاؤل والإنشراح، وبالتالي؛ فإن تجربة الحياة في بريطانيا من أهم التجارب التي يُمكن أن يمر بها أي شخص.

الثقافات المختلفة 

كما أن بريطانيا من الدول التي تتيح الهجرة واللجوء إليها من كل أقطار العالم، وهذا يُساعد الطالب على الاحتكاك مع عدد كبير من الأشخاص ذو الجنسيات والثقافات المختلفة ومن ثَم الإطلاع على ثقافات أخرى متنوعة بسهولة.

عدم التقيد بالسن

كما أن بريطانيا تُتيح لأي شخص الالتحاق بالدراسة بها دون أن تضع السن شرطًا من أجل الالتحاق بأي برنامج دراسي وهي ميزة لا توفرها العديد من البلدان الأخرى.

سلبيات الدراسة في بريطانيا

وعلى الرغم من تعدد المزايا والفوائد؛ إلا أنه تبقى فئة أخرى من الطلاب يرون أن الدراسة في بريطانيا حلم صعب المنال نظرًا إلى العيوب التالية:

  • مصاريف الدراسة في بريطانيا مرتفعة جدًا سواء في الجامعات الحكومية أو الخاصة، ولذلك؛ إذا لم يتمكن الطالب من الحصول على منحة؛ فقد يفقد الفرصة في الدراسة في جامعات بريطانيا.
  • تكلفة المعيشة والسكن أيضًا مرتفعة على الطالب إلى جانب المصروفات الدراسية ومصاريف النقل والمواصلات والأغراض الأساسية خصوصًا في حالة الطلاب الذين لا يتمكنون من الحصول على عمل إلى جانب الدراسة.
  • إجادة اللغة الإنجليزية إتقان تام هي احد أهم شروط الالتحاق بالدراسة في بريطانيا، وهو أمر لا يتقنه العديد من الطلاب خصوصًا الذين يدرسون اللغة الفرنسية وليس الإنجليزية كلغة أجنبية أولى في بلدانهم.
  • كما أن بعض الطلاب لا يُمكنهم الاستمرار في الدراسة ببريطانيا لعدم تمكنهم من التكيف مع المجتمع والثقافة البريطانية والأوروبية عمومًا التي تنمو جنبًا إلى جانب مع رغبتهم الجامحة في العودة إلى الأهل والوطن.

اقرأ أيضًا:

ما هي شروط الدراسة في فرنسا

أفضل 25 منحة دراسية في السويد

أفضل 5 جامعات من أجل الدراسة في بريطانيا

أشار تصنيف QS العالمي لعام 2020م إلى أن ترتيب أفضل خمس جامعات في بريطانيا جاء على النحو التالي [المصدر] :

جامعة أكسفورد

تأتي جامعة إكسفورد University of Oxford في المركز الأول على مستوى المملكة المتحدة والمركز الرابع على مستوى العالم وهي واحدة من أعرق وأفضل جامعات العالم التي تم تأسيسها منذ عام 1096م، وقد تخرج منها عدد كبير من الشخصيات البارزة والمؤثرة في تاريخ البشرية، وهي تقع في جنوب إنجلترا، ومن أشهر البرامج الدراسية بها ما يخص القانون، إدارة الأعمال، والعلوم الإنسانية.

جامعة كامبريدج

وجامعة كامبريدج University of Cambridge تأتي في المرتبة الثانية ببريطانيا والمركز رقم 7 عالميًا، وقد تم تأسيس جامعة كامبريدج في عام 1209م في وسط إنجلترا، وهي تُقدم برامج دراسية في العلوم الطبيعية، والقانون، وعلوم الاقتصاد.

كلية لندن الجامعية

كما أن جامعة لندن الجامعية University College of London أو UCL تأتي بالمركز الثالث على مستوى بريطانيا، والمركز رقم 8 من بين جميع جامعات العالم، ويقع مقر الجامعة في لندن، وتم تأسيسها منذ عام 1826م، ومن أهم برامجها الدراسية كل من برامج الطب والعلوم الطبيعية إلى جانب برامج القانون أيضًا.

كلية لندن الملكية

أما كلية لندن الملكية Imperial College London فهي تحتل المركز الرابع على مستوى بريطانيا، والمركز رقم 9 من بين جامعات العالم، وهي تقع في لندن وتم تأسيسها منذ عام 1907م وهي تُقم العديد من البرامج الدراسية ومن أهمها الهندسة والعلوم الطبيعية والطب.

جامعة ادنبره

فيما قد جاءت جامعة ادنبره University of Edinburgh في المركز الخامس على مستوى المملكة المتحدة، وفي المركز 20 عالميًا، وهي من أعرق جامعات بريطانيا حيث يعود تاريخ تأسيسها كذلك إلى عام 1582م.

شروط الدراسة في بريطانيا

الدراسة في بريطانيا تتطلب أولًا الحصول على فيزا بريطانيا للدراسة ؛ وهذا الأمر يتطلب مجموعة من الإجراءات واستيفاء مجموعة من شروط الدراسة في بريطانيا أيضًا، وهي:

  • الحصول على مستند يُوضح قبول الطالب بشكل مبدئي للدراسة في أحد جامعات بريطانيا، القبول في أحد المنح الدراسية ببريطانيا.
  • امتلاك الطالب جواز سفر حديث أو ساري لفترة كافية وبه 2 ورقة بيضاء خالية من الكتابة على الأقل.
  • تقديم بعض الصور الشخصية الحديثة للطالب ويجب أن يكون الوجه واضح بها.
  • تقديم وثيقة تأمين صحي بمبلغ لا يقل عن 30 ألف جنيه استرليني.
  • تقديم كشف حساب بنكي يؤكد قدرة الطالب على تغطية نفقات الدراسة أو تقديم ما يُثبت الحصول على منحة مجانية.
  • تقديم ما يُثبت توفير مكان للإقامة ببريطانيا طوال فترة الدراسة مثل عقد إيجار أو إقامة عند صديق أو غير ذلك.
  • تقديم صورة طبق الأصل من المؤهل الدراسي ومن شهادة الميلاد الخاصة بالطالب.
  • تقديم وثيقة الأحوال المدنية مثل عقد الزواج في حالة أو ما يُثبت الحالة الاجتماعية.
  • يجب أن تكون كل المستندات مترجمة إلى اللغة الإنجليزية ويتم تقديم طلب الحصول على تأشيرة الدراسة في بريطانيا في مقر السفارة.

العمل في بريطانيا للطلاب الدوليين بجانب الدراسة

كما أن نظام التعليم في بريطانيا في بعض الجامعات يُتيح للطلاب الالتحاق بعمل دوام جزئي إلى جانب الدراسة لمدة لا تزيد عن 20 ساعة في الأسبوع وهذا الأمر بالطبع يرجع إلى طبيعة ونظام كل جامعة وشروطها، وبوجه عام لا يُسمح للطالب بممارسة الأعمال التالية أثناء الدراسة:

  • المشاريع والأعمال الحرة.
  • الأعمال التجارية.
  • الدوام الكامل (باستثناء أيام العطل والأجازات).
  • احتراف الألعاب الرياضية.
  • التدريب العملي على مهن الطب (لطلاب الطب) إلّا في حالة التسجيل في سنوات التمهيدي.
  • أي عمل يؤثر سلبيًا على تحصيل الطالب الدراسي.

تكلفة المعيشة للطلاب في بريطانيا

إلى جانب تكلفة الدراسة في بريطانيا ؛ فإن تكلفة المعيشة في بريطانيا أيضًا تعتبر مرتفعة بالنسبة للطلاب وخصوصًا إذا لم تسمح له الجامعة الالتحاق بعمل إلى جانب الدراسة وتتلخص أهم المصروفات فيما يلي:

  • إيجار الوحدة السكنية، حيث أن إيجار الغرفة يتراوح بين 140 إلى 250 جنيه استرليني وفقًا لجودة الغرفة، والإقامة لدى عائلة يتكلف 100 جنيه استرليني، وإيجار شقة ستوديو يتراوح بين 350 إلى 550 جنيه استرليني.
  • تكلفة فواتير الماء والكهرباء والغاز تأتي بمتوسط 55 جنيه استرليني شهريًا.
  • وجبة طعام واحدة في مطعم عادي تصل إلى 14 جنيه استرليني، في حين أن وجبة واحدة في مطعم راقي قد تصل إلى 75 جنيه استرليني.
  • إلى جانب تكلفة الكتب التي تختلف من جامعة إلى أخرى وتكلفة المواصلات والأغراض الأساسية وغيرها.

وبوجه عام يحتاج الطالب في المتوسط إلى مبلغ شهري طوال فترة الدراسة في بريطانيا بمتوسط 1300 جنيه استرليني.

لا تنسي مشاركة المقال ولمزبد من الاستفسارات يرجي ترك تعليق ولمتابعة أجدد المواضيع يرجي زيارة موقعنا الالكتروني هجرة بوست

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.