كندا : شاب عربي يسرق سيارة بعد أن كان مهدداً بالترحيل

شاب عربي يسرق سيارة في كندا

اخبار كندا- هجره بوست – يواجه رجل كان على وشك الترحيل من كندا لقتله رجلاً مشرداً أثناء نومه في عام 2011 تهماً جديدة بعد سرقته سيارة من وكالة فورد التي تقع في شمال إدمونتون.

قتل مونوات مادود عندما كان في الـ 21 من عمره رجلاً وكان مهدداً بالترحيل إلى وطنه السودان في عام 2017 ولكنه في المحكمة ادعى أنه قتله عندما كان يسير وهو نائم لذلك أُدين بالقتل غير العمد.

مادود يواجه الآن تهماً تتعلق بسرقة سيارة في وقت سابق من هذا الشهر.

تُظهر كاميرات المراقبة أحد مندوبي المبيعات وهو يقترب من مادود وتفاجأ عندما رأى في يده سكين صيد!

قال مندوب المبيعات الذي طلب عدم الإفصاح عن اسمه: “كان السكين بطول ست بوصات تقريباً وكان الرجل يقترب نحوي ويقول أعطني المفاتيح”.

وأضاف: “لقد أعطيته المفاتيح فأنا لا أريد أن أتأذى”.

قال مايك الونيسي مدير المبيعات في الوكالة: “لقد اتصلت بـ 911 وأخبرتهم بما جرى”.

قال الونيسي إن شرطة الخيالة الملكية الكندية شاركت في مطاردة الرجل خارج حدود المدينة شرق إدمونتون التي انتهت بالقبض على المشتبه به.

 

يواجه مادود الآن تهمة السرقة وحيازة السلاح والقيادة الخطرة ومن المقرر أن يمثل أمام المحكمة في 14 يناير.

الترحيل ليس سهلاً دائماً:

وفقاً لمحامي هجرة كندي، غالباً ما يكون من الصعب الحصول على موافقة من البلد الذي ينتمي إليه الشخص الذي صدر قرار بترحيله من كندا.

وقال: “قد تطلب تلك الدول إثبات هوية أو وثائق سفر الأمر الذي يجعل من الصعب على كندا تنفيذ قرار الترحيل بحق شخص استنفد جميع السبل القانونية في كندا”.